خصصت الجريدة  الألمانية الواسعة الإنتشار "Zeit" لقراءها فقرة خاصة يحكون فيها عن تجارب خاصة عاشوها و شكلت بالنسبة لهم قيمة مضافة. من أهم القصص التي وردت على الجريدة، و التي سارعت العديد من المواقع الإلكترونية إلى إعادة نشرها،  كانت قصة الصداقة الغريبة التي جمعت بين طفل عربي و آخر ألماني في روض أطفال بمدينة لينبورغ.

المربية المشرفة على المجموعة التي تضم الطفل العربي، الذي لجأ حديثا إلى ألمانيا رفقة عائلته، كتبت في رسالتها إلى جريدة "Zeit"ما يلي: "أعمل كمربية في روض للأطفال، قبل مدة قصيرة توصلنا بطفل يتكلم فقط اللغة العربية. كان من الواجب علينا كمربيات إخضاع هذا الطفل إلى برنامج مكثف حتى يتمكن من تعلم اللغة الألمانية في أسرع وقت ممكن.  فرحنا كثيرا عندما لاحظنا بأنه نسج بسرعة علاقة صداقة مع طفل ألماني كان يتواجد معه في نفس المجموعة. لكن بعد بضعة أسابيع حدثت المفاجئة: أثناء مناقشة الطفلين لتفاصيل لعبة بصوت مرتفع اكتشفت أنهما كانا يتحدثان باللغة العربية، لم أصدق لحد الآن كيف استطاع الطفل الألماني أن يتعلم في وقت وجيز اللغة العربية من صديقه العربي!"


0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
Top