يدخل، اليوم السبت، قانون اللجوء الجديد في ألمانيا حيز التنفيذ بعد أن كان مخططا له الأول من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، وذلك بهدف تسهيل عملية ترحيل اللاجئين الذين رفضت طلبات لجوئهم


ويسمح القانون بترحيل من رفضت طلبات لجوئهم، إلى المناطق التي آتوا منها، وحسب إذاعة "بافاريا" الرسمية، سيبدأ الترحيل على نطاق واسع بدءاً من يوم الاثنين المقبل و كان البرلمان الألماني (Bundestag) والمجلس الاتحادي، قد وافقا الأسبوع الماضي على حزمة تشريعية مثيرة للجدل لمواجهة أزمة اللجوء 


المانيا ، اللجوء في المانيا ، قانون اللجوء في المانيا

وتوفر الأساس لتبسيط عملية ترحيل اللاجئين الذين رفضت طلباتهم ويصنف القانون كوسوفو وألبانيا والجبل الأسود دولا آمنة، حيث ستبدأ السلطات بمواطني هذه الدول أولاً ويمكن لطالب اللجوء البقاء في المراكز الخاصة بهم مدة أطول تصل إلى 6 أشهر بدلاً من 3 شهور، خاصة الذين لديهم فرصة للحصول على وضع أفضل وتحسين عملية الاندماج

بالنسبة لهم حسب القانون الجديد وقد تستخدم ألمانيا طائرات عسكرية لتنفيذ عملية الترحيل في محاولة لتخفيف أزمة اللاجئين، والضغوط التي تتعرض لها المستشارة "أنغيلا ميركل جديربالذكر أن ألمانيا يصلها يومياً حوالي 10 آلاف لاجئ، ومتوقع أن يصل إجمالى العدد إلى 800 بنهاية العام الجاري وبلغ عدد من ترى السلطات أنه لايوجد لديهم سبب قانوني لطلب اللجوء 193 ألف و 500 شخص، هذا ويتجاوز عدد طلبات اللجوء الجديدة عمليات الترحيل بكثير



0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
Top